الفقية الأديب المصقع

سعيد بن خلف بن محمد الخروصي

قصيدة سعيد بن خلف بن محمد الخروصي من سلطنة عمان وجاءت ضمن رسالة بتاريخ 12 جمادى الآخرة من عام 1405هــ , جاء فيها بعد البسملة الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعدة , سيدنا محمد وآله وصحبة ومن تبع رشده وبعد فهذه أبيات متواضعة قلتها بمناسبة زيارة الوفود القضائية لمجلس التعاون الخليجي لدولة قطر الشقيقة وعندما اجتمعنا بصاحب الفضيلة الشيخ العلامة عبدالله بن زيد آل محمود, رئيس المحاكم الشرعية بدولة قطر المحمية :

يـا نـفـحـة الـبـشـر مـن روض الـصـفـا عـمـودي        وروحــــي الــنــفــس مــــن هــــم  iiوتـنــكــيــد
مــــا للهمـــــوم بـــقـــاء عــنــدمـــا  iiنــفــحـــت        صــبـــا الــصــبــاح أزالــــت كـــــرب  مــنــكـــود
وطــــاب مــــورد إخـــــوان قـــــد iiاجــتــمــعــوا        بـــدوحـــة الـــســـادة الــصــيـــد  iiالأمــاجــيـــد
أعــظـــم بــجــدهـــم يـــومـــا بـــــه  iiربـــحـــوا        لــقــيــا الـفــقــيــه ابــــن زيــــد آل  مــحــمــود
عــلامـــة فــــي فــنـــون الــعــلــم  iiراســخـــة        إقـــدامـــه لـــــم يـــكـــن فـــيـــه  iiبــمــحـــدود
زرنــاه فـــي صـحـبــنــا الــهــادي iiفـأنـعـشــنــا        كــــلامــــه كـــحـــيـــاة الــــمــــاء  iiلـــلـــعــــود
فـهـو الـفـقـيـه الأديــب الـمـصـقــع iiانـتـظـمــت        أخـــلاقــــه كــــــل مــشـــكـــور  iiومــحـــمـــود
فــطــاب سـعــيــا لأهـــل الـعــلــم  نـشــرهــم        حــكــم الــكــتــاب وفــقـــه الــســـادة  صــيـــد
لـو لــم يـكــن قــط فــي ذا الإجـتـمــاع iiســوى        لـــقـــائـــه لـــكـــفـــى فــــضــــلا  iiبــتــأيـــيـــد
والــحـــمـــدالله حـــمــــدا لا انــتـــهـــاء  iiلــــــه        فــــي كــــل قــــول مــعــمــول و  iiمــقــصـــود
وفــي الـخـتــام فــي خـتــار الــســلام iiعــلــى        هــــــادي الأنــــــام بــإحـــســـان  وتــوحـــيـــد
وآلــــه الـــغـــر مـــــا شـــــدت بـــــه  iiطـــربـــا        يـا نـفـحـة الـبـشـر مــن روض الـصـفــا iiعــودي